الأربعاء 6 يوليو 2022
محطة مصر

    فن وثقافة

    السند والاخت والصديقة...قالوا عن الدكتورة شيماء صبحي

    محطة مصر

    لا يوجد شخص يتفق عليه اثنان ولكن من حسن اخلاق وعطاء الراحلة الاعلامية الدكتورة شيماء صبحى الاستاذ بكلية الاعلام الجامعة البريطانية ومساعدتها لجميع من عرفوها سواء فى مجال عملها كاستاذ بكلية الاعلام اوعملها صحفية فى مجال الثقافة والفن اتفق الجميع على حسن خلقها ومعاملتها وانها نعم السند والاخت ،رحلت شيماء،ولكن بقيت ذكراها الطيبة ومواقفها النبيلة التى جادت بها علي الكثير من الزملاء عالقة فى الأذهان.

    فقد وصف عمر خالد "مصور صحفي "شيماء بانها من أطيب الناس وتحب الخير لكل الناس و دايما واقفه مع الي حواليها و معروفه في المجال الصحفي بكل خير ربنا يرحمها و يغفر لها و يسكنها فسيح جناته

    وقالت اية ممدوح "مصور صحفي"شيماء كانت المعنى الحقيقي للصاحبة الجدعة والضهر والسند ومفيش مرة اي حد يحتاج منها اي حاجة ميلاقيهاش،شكرًا انك كنتي صاحبتي وأختي وشكرا للظروف اللي جمعت بينا في مواقف كتير صعبة شيلنا بعض فيها إلى أن نلتقي قريبًا يا حبيبتي .

    من جانبه وصف كريم صالح "سوشيال ميديا"الدكتورة شيماء صبحي بانها كانت طيبة وجدعة جدا،وقال شيماء لما عرفت اني خلفت كانت مصرة أعزمها على السبوع بس ما عملناش حفل سبوع بسبب كورونا ،لكن لما قابلتها بعدها بأكتر من شهرين صممت تجيب هدية قيمة وحلوة جدا لإبني ودي حاجة فرحتني بشكل ما يتوصفش ومكنتش عارف أشكرها إزاي، ربنا يرحمها ويغفر لها يا رب وبقدر طيبتها وجدعنتها يجازيها بجنته ورضوانه.

    من جانبه قال محمود الصادق "صحفي" دكتور شيماء الله يرحمها كانت جدعة جدا وبتحب كل الناس عمري مشوفت منها غير كل خير مفيش مرة اتكلمت معاها في مشكلة سواء في الشغل أو مشكلة شخصية الا وكانت بتطيب بخاطري وتحاول تحلها معايا ،كنا متفقين نتقابل واديها نسخة من ديواني كانت بتشجعني ومتحمسه تقرأ الكتاب بتاعي وتديني رأيها، للأسف ملحقتش اشوفها ولا اخد رأيها ربنا يرحمها كانت نعم الزميل والصديق كنت دايما بحسها أخت كبيرة، خبر وفاتها كان صدمة كبيرة يمكن اكبر صدمة شوفتها بعد وفاة جدتي لحد دلوقتي مش قادر اصدق انها فعلا اتوفت وحزين جدا اني ملحقتش اشوفها ربنا يرحمها ويصبر أهلها.

    وقالت ايه عادل "صحفية" شيماء روح قلبي من أقرب وأحب الناس إلى قلبي هي أختي مش صاحبتي بحبها حب مش طبيعي مشيت وخدت حتة مني معاها مش قادرة انسى ضحكتها ووشها الملائكي وضحكتها الصافية وروحها الدافئة اللي مش عارفة استوعب اني خلاص اتحرمت منها ومش هشوفهم تاني.

    واضافت "شيماء ساعدتني ووقفت جنبي كتير ، لو حكيت عن مواقف جدعنتها معايا مش هخلص كلام لما كنت بحتاج اطمن بجري عليها واكلمها، صوتها لوحده بيطمني، دايماً اللي معاها مش ليها والكل يشهد بجدعنتها وقلبها الأبيض الطيب النقي وأخلاقها وكرمها وحبها للخير ومساعدتها للغريب قبل القريب ،عمرها ما اتأخرت لا عليا وعلى غيري في اي طلب او خدمة اي شغل يجيلها أو حاجة هتفيدني في شغلي كانت تاخدني معاها فيه علطول وعمرها ما نسيتني أبداً، هتوحشيني يا أغلى الناس، رحم الله روحاً كان وجودها بالدنيا جميلاً

    وقالت دينا عادل "صحفية"شيماء كانت دايمًا إنسانة طيبة وبشوشة ودايمًا بتضحك وعمري ما شوفتها بتكره حد،دايمًا كانت بتتمنى الخير للناس كلها،بتكلمني من غير مناسبة تطمن عليا وتسأل لو محتاجة حاجة،مفيش مشكلة لجأت لها فيها إلا وحلتهالي ،كنت على طول بحس بحبها ليا،دايمًا كانت جدعة وبتحب تساعد الناس كلها،هفضل فاكراها بكل الخير وعمري ما هنساها ولا هنسى ضحكتها،هي حفرت جوا قلبي مكان ليها بكل الخير اللي عملته معايا.

    ووصفت راندا ممدوح"صحفية "قائلة شيماء يعني صاحبتي وأختي ومامتي التانية اول واحده كنت بكلمها لما يحصلي اي حاجه واحكليها على كل حاجه كانت دايما مصدر الامان بالنسبالي و على طول بحس بحبها و خوفها عليا كانت على طول معايا و بتكلمني.

    واضافت ان شيماء كانت بشوشة و محبة للحياة وروحها كروح الطفلة وضحكتها لا تفارقها، واكتر واحده كريمة في الدنيا و الكل يشهد لها بكده، وبطيب بخاطر الناس ، فتحت ابواب رزق لناس كتير و ساندت وساعدت ناس كتير ربنا يجعله في ميزان حسناتها،ربنا يرحمك يا أغلى الناس على قلبي عمري م هفضل دايما فكراكي بكل خير هتوحشيني اوي اوي.

    من جانبها قال ايمان ابراهيم "صحفية" شيماء هي الشخص الذي كان يشارك الجميع الطعام والنكت والضحكات، ولم تكن برغم استاذيتها الجامعية سوى فتاه بروح شابة في العشرين من عمرها، قادرة على ابهار الجميع بتواضع مذهل ورغبة صادقة في التعلم.

    من جانبه وصف ياسر خفاجي "صحفي "خبر وفاة شيماء بالصاعقة وقال ما أن وطأت مدى عيناي على صورتها مصحوبة بكلمات الرثاء شعرت بغصة انتابت جسدي، ومرارة في الحلق، توقفت عن العمل، لم اتمكن من العودة إلا بعد مرور ساعتين استدعى فيهما عقلي العديد من المشاهد الإنسانية التي جمعتني بها، هاتفت العديد من الزملاء بحثًا عن نفيٍ لخبر رحيلها لكنني لم أجد ضالتي.

    واضاف " لن أنسى حينما تعرضت لوعكة صحية مفاجأة أثناء العمل ما إن علمت حتى سارعت بالنزول لإحضار بعض المأكولات ليّ فضلا عن متابعتها لحالتي الصحية على مدار الوقت، وعندما رأتني ذات يوم أعمل دون نظارتي فقد كسرت في بداية شيفتي فقامت بجمعها وأمرت عاملة البوفيه بالنزول إلى أقرب محل نظارات لإصلاحها، المواقف كثيرة لا يتسع المقام لسردها،عزاؤنا أن الروح باقية تفارق الجسد ولا تموت، وأعمالها الخيرية ستظل مستمرة.

    من جانبه قال مهاب شريف"صحفي" دكتور شيماء كانت من أطيب وأجدع الناس اللي الواحد عرفها، انسانة حنينة تحس انها اختك الكبيرة الى دايما تتمنالك الخير وتنصحك بالصح ،ربنا يرحمك يارب يا دكتور شيماء ويجعل مثواكي الجنة

    من جانبه قال محمد سالم"صحفي"لا أنسى المرة الأولى التى شرفتُ بمقابلتها فيها وابتسامتها الرقيقة حين ذاك، كنت أشعر بالسعادة عندما كنا نجلس جميعاً معها فى المكتب وتبادرنا الحديث وتشجعنا على العمل دون ضغط، كانت مثالاً راقياً في المعاملة وأشهد الله أنى لم أرى منها مكروهاً يوما ما ولذلك كانت صدمتي كبيرة وحزني عميق عندما سمعت بخبر وفاتها الذى نزل كالصاعقة علي، ولكن لا نزكيها على الله فقد رحلت إلى رب كريم وغفور، أسأل الله تعالى أن يرحمها ويلهم أهلها وأولادها الصبر والسلوان.


    وقالت بسنت محمد "طالبة"دكتور شيماء من احسن واطيب الناس اللي انا عرفتها و دايما كانت بتشجعني و تقولي كلام يخليني عندي ثقة في نفسي و كانت صاحبني و بتسمعني في كل حاجة وتاخد رأيي الله يرحمها عمري ماهنساها.

    وعن الدكتورة شيماء قالت ميرنا شريف "طالبة "دكتور شيماء حرفيا كانت اختى ،قبل ما تتوفى بيوم كانت بتكلمنى عشان بتدور معايا على حاجات لخطوبتى ،راحت المهندسين عشان تشوفلى فستان غير الى اخترته بالرغم من انها ساكنة في مصر الجديدة ،كانت انسانة جميلة جدا جدا ،ربنا يرحمها و يغفرلها يارب ،عمرى ماهنساها .

    من جانبها قالت حنين ناجي "صحفية"دكتور شيماء من أجمل الشخصيات اللي اتعاملت معاها، كانت طيبة وخدومة جدا وحتى لما مبقيناش نشتغل مع بعض مبطلتش تسأل عليا ولا عن أحوالي،وتبعتلي تقولي وحشتيني وايه لقيتي شغل ولا لسه؟
    وكانت اي فرصة بتيجي قدامها كانت بتبعتلي عشان لو مناسبة ليه اقدم عليها،مفتقداها جدا ومش مصدقة ولا مستوعبة انها خلاص مش هتكلمني تاني،ألف رحمة ونور عليها.

    الدكتورة شيماء صبحي مائا قالوا عن شيماء صبحى اصدقاء شيماء صبحى

    أسعار العملات

    العملةشراءبيع
    دولار أمريكى​ 18.261718.3617
    يورو​ 20.049520.1629
    جنيه إسترلينى​ 24.092624.2337
    فرنك سويسرى​ 19.610919.7204
    100 ين يابانى​ 15.004215.0901
    ريال سعودى​ 4.86824.8951
    دينار كويتى​ 59.968760.4519
    درهم اماراتى​ 4.97124.9996
    اليوان الصينى​ 2.86492.8842

    أسعار الذهب

    متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
    الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
    عيار 24 1,103 إلى 1,126
    عيار 22 1,011 إلى 1,032
    عيار 21 965 إلى 985
    عيار 18 827 إلى 844
    الاونصة 34,299 إلى 35,010
    الجنيه الذهب 7,720 إلى 7,880
    الكيلو 1,102,857 إلى 1,125,714
    سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

    مواقيت الصلاة

    الأربعاء 02:47 مـ
    7 ذو الحجة 1443 هـ 06 يوليو 2022 م
    مصر
    الفجر 03:14
    الشروق 04:59
    الظهر 11:60
    العصر 15:36
    المغرب 19:00
    العشاء 20:33

    استطلاع الرأي