الجمعة 19 يوليو 2024
محطة مصر

    الأخبار

    عمر حرفوش مؤسس مبادرة الجمهورية الثالثة في لبنان : طالبت المسئولين الأمريكان بالتخلي عن دعم من يعرقلون الإصلاح

    محطة مصر

    عمر حرفوش مؤسس مبادرة الجمهورية الثالثة في لبنان : طالبت المسئولين الأمريكان بالتخلي عن دعم من يعرقلون الإصلاح


    أكد " عمر حرفوش "- مؤسس مبادرة الجمهورية الثالثة في لبنان - أن الولايات المتحدة فقدت الأمل من حصول تغيير في لبنان ، موضحاً أن هذا الرأي نتيجة لقاءات أجراها خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية ، حيث التقى مسؤولين كبار في الكونغرس الاميركي ولجنة العلاقات الخارجية، كاشفًا أنه خرج من احدى اللقاءات محبطاً بعد أن سمع هذا الكلام .

    وعلق " حرفوش " على ما دار في اللقاءات مع المسئولين الأمريكان قائلاً :" فقدت الأمل من حصول تغيير في لبنان، فكان ولكني قد سمعت نفس الكلام من الاوروبيين قبل عام ونصف وأننا لن ننجح في محاسبة الفاسدين وقد نجحنا، لذلك نأمل بعد عام ونصف أن ننجح في ما تقولون أننا لن ننجح به ".

    قال " حرفوش ": " في لقاءات اخرى كان الحديث مختلفًا، حيث وجدت تشجيعاً لافتاً وتقديراً أميركياً للجهود التي نبذلها في سبيل انقاذ لبنان، وتم الاتفاق خلال إحدى اللقاءات الهامة على تنظيم مؤتمر كبير للبنان بالتعاون مع عدة جهات تعنى بمكافحة الارهاب والفساد والمساواة بين الرجل والمرأة وحقوق الانسان واستقلالية القضاء وفصل الدين عن الدولة.

    وأثار " حرفوش " ضجة كبيرة بعد تسليمه الولايات المتحدة الاميركية وثيقة تثبت تحويل زوجة أحد القضاة ثمانمائة ألف دولار إلى الخارج.

    تابع مؤسس مبادرة الجمهورية الثالثة في لبنان في سرد ما جرى باللقاءات مع المسئولين الامريكان قائلاً :" قمنا بالاتفاق على تشكيل لجان تحقيق تستدعي كل من لا يعمل على تحقيق الأهداف المرجوة في لبنان حتى داخل الولايات المتحدة، والضغط على الدولة الامريكية عبر وسائل اعلامية وسياسية لتتخلى أميركا عن حلفاءها في لبنان الذين يعطلون مسيرة الإصلاح والسير بنهج جديد مع شخصيات شفافة لديها القدرة والكفاءة على تغيير الواقع اللبناني.

    جدير بالذكر أن السياسي اللبناني ، وصاحب مبادرة الجمهورية الثالثة لم يصدر بياناً رسمياً يعلن من خلاله عن أهداف زيارته الثانية إلى واشنطن ، ورغم هذا فقد ألغى حساباته من على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الأخيرة ،

    أوضح حرفوش " أنه لم يطلب من المسؤولين الأمريكان دعماً شخصياً - كما يفعل بعض المنبطحين - بل طلب منهم تشجيع من يرونه قادراً على تنفيذ مشروع جمهورية لبنان الثالثة لما يحمله من عناوين هامة للنهوض بلبنان، موجهاً لهم تحذيراً ك أنه سيواجههم في حال اختاروا شخصيات لا تتمتع بالكفاءة .

    كشف " حرفوش " عن وضع ملف الأموال المهربة للخارج والفساد أمام الأمريكان على طاولة اللقاء ، مؤكداً أنه ناقش معهم وجود مافيا داخل لبنان تتحكم في القضاء وهي قادرة على استعادة الأموال المهربة للخارج ، وهو ما كشفته التحقيقات الأوروبية في ما يخص ملف الفساد ، قاطعاً بأن هذه الأموال لن تعود إلى الشعب اللبناني ، بل إلى حسابات الزعماء السياسيين وأعوانهم.


    اوضح " حرفوش "- خلال اللقاءات - التي جرت مع المسئولين في الولايات المتحدة ، لافتاً إلى أنه تناول ملف الانتخابات وشراء الاصوات والفساد الذي يكتنف العملية الانتخابية والرشاوي ، ذاهباً إلى أن المرشحون يلجأون لهذه الوسائل لعلمهم أنهم لن يتم انتخابهم مرة آخرى ويعوضون ما أنفقوا بجمع الثروات بطرق غير مشروعة ، وهذا هو الحال في كل القطاعات وينطبق على الوزراء والسفراء والموظفين الكبار في إدارات ومؤسسات الدولة.

    عبر " حرفوش " عن حزنه عندما يتسابق السياسيين في لبنان - والموارنة تحديدًا - لرؤية " باتريك دوريل " وهو موظف بالقصر الرئاسي الفرنسي ، ظناً منهم أنه من يقوم بتعيين رئيس الجمهورية، حتى أنهم لا يلتقون رئيس المستشاريين " ايمانويل بون " بينما دوريل هو سفير ومستشار و يتم الترويج له في الاعلام بتصريحات لم يدلي بها خدمة لمصالحهم.

    واعتبر " حرفوش " أنه من المعيب بحق لبنان انتظار ما يقوله السعودي والفرنسي والايراني، والجميع يعلم أن قرار الرئاسة هو بيد الثنائي الشيعي، والرئيس " ايمانويل ماكرون " يرتكز على هذا الامر، ولذلك لا يدعم علناً مرشحاً بعينه .

    انتقد " حرفوش " عدم وجود مهلة زمنية لانتخاب رئيس الجمهورية ، لافتاً إلى أنه من الواضح بحسب تركيبة المجلس أن الاتفاق على اسم محدد مستحيل، معتبراً أن الحل الوحيد هو حل المجلس النيابي واجراء انتخابات جديدة تحظى بالشفافية التامة ، ولا ترتكز على شراء الأصوات.

    أكد " حرفوش " عدم انحيازه لمرشح بعينه، لأنّه يعتبر أنّ أي رئيس سيادي أم غير سيادي سيجبر على الالتحاق بالثنائي الشيعي، وأي مرشح يأتي من صفّ الثنائي سيكون كالرئيس السابق ميشال عون الذي بدأ عهده بزيارة المملكة العربية السعودية ثم الولايات المتحدة لكن بعدها لم يفعل إلا ما أراده حزب الله.

    الجمهورية

    أسعار العملات

    العملةشراءبيع
    دولار أمريكى​ 29.526429.6194
    يورو​ 31.782231.8942
    جنيه إسترلينى​ 35.833235.9610
    فرنك سويسرى​ 31.633231.7363
    100 ين يابانى​ 22.603122.6760
    ريال سعودى​ 7.85977.8865
    دينار كويتى​ 96.532596.9318
    درهم اماراتى​ 8.03858.0645
    اليوان الصينى​ 4.37344.3887

    أسعار الذهب

    متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
    الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
    عيار 24 بيع 2,069 شراء 2,114
    عيار 22 بيع 1,896 شراء 1,938
    عيار 21 بيع 1,810 شراء 1,850
    عيار 18 بيع 1,551 شراء 1,586
    الاونصة بيع 64,333 شراء 65,754
    الجنيه الذهب بيع 14,480 شراء 14,800
    الكيلو بيع 2,068,571 شراء 2,114,286
    سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

    مواقيت الصلاة

    الجمعة 06:20 مـ
    12 محرّم 1446 هـ 19 يوليو 2024 م
    مصر
    الفجر 03:25
    الشروق 05:06
    الظهر 12:01
    العصر 15:38
    المغرب 18:56
    العشاء 20:26

    استطلاع الرأي